على مدى يومين، شاركت الفرق الـ67 المتأهلة إلى نصف نهائي مسابقة الشركات العربية الناشئة في معسكر تدريب مكثف تحضيراً للجولة النهائية من التحكيم التي ستجري في بيروت في 28 و29 آذار. واستضاف جلسات التدريب فندق غراند حياة عمّان.

حصل كل فريق على تجربة تدريب مصممة حسب حاجاته بناء على المسار الذي يشارك عنه في المسابقة (سواء مسار الشركات الناشئة أو مسار الأفكار أو الريادة الاجتماعية). ويمكن الاطلاع على البرنامج المفصّل في هذه التدوينة.

في 26 شباط/فبراير التقى المتأهلون إلى نصف النهائي بـ40 مرشداً من خلفيات وقطاعات وخبرات مختلفة. وخلال نشاط الإرشاد، عرضت الفرق مشاريعها في أجواء مريحة وتلقت آراء حولها وحصلت على بعض النصائح والأساليب حول كيفية عرض المشروع بشكل مثالي من أجل الحصول على التمويل والشراكات.


وفي هذه المرحلة، قدّم أعضاء من "كاوست" جلسة بعنوان "مشهد السوق السعودية"، باعتبار أن العديد من الشركات الناشئة في المنطقة تخطط للتوسّع في المملكة.

بعدها شاركت الفرق في جلسة مشتركة بعنوان "ما نفعله وما لا نفعله خلال عرض المشروع" حيث حصلت على تدريب على التحدث أمام الجمهور وكيفية إيصال الفكرة وما الذي يجب أن يتضمنه العرض. وتدرّب أعضاء الفرق على العرض أمام أقرانهم للحصول على آراء صادقة.

قدم التدريب الخبراء: أمل دخان ـ المديرة الإدارية لمركز بابسون العالمي للقيادة الريادية ـ جدة، السعودية، وأوزان سونميز ـ المدير الإداري لمسرعة وصندوق تمويل "غروث سيركيت" Growth Circuit، سان فرانسيسكو، الولايات المتحدة، وعبد الرحمن الجفري ـ مدير تطوير البرنامج، جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية، مركز ريادة الأعمال، جدة، السعودية، وسيرتاك ياكين ـ مدير التسويق والنمو في "كونّكت2.مي أند وندر" Connected2.me & Wondr. وقد أبدى رواد الأعمال جدّية عالية خلال التدريب وتعاوناً ملفتاً مع بعضهم البعض وروحاً جماعية عالية.

ووقع منتدى MIT لريادة الأعمال في العالم العربي أخيراً شراكات جديدة مع المؤسسة العامة لتشجيع الاستثمارات في لبنان" (إيدال) و"سي إم إيه سي جي إم" CMA CGM وجامعة الملك عبد الله للعلوم والتكنولوجيا (كاوست). وتسلّط هذه الشراكات الضوء على الأهمية التي ترتديها ريادة الأعمال والابتكار والتعاون بين الشركات والشركات الناشئة.

وقالت مايا رحال، المديرة الإدارية للمنتدى: "مرة أخرى، أثبتت معسكرات التدريب تحضيراً لنهائيات مسابقة الشركات العربية الناشئة، أنها اللقاء الأمثل للفرق المتأهلة إلى نصف النهائي مع اقتراب النهائيات في بيروت. هذا العام في عمان، يتدرّب أكثر من 100 من رواد الأعمال الطموحين على أساسيات تأسيس شركة وتشغيلها".

ولفتت إلى أن "القطاعات الرائدة في دورة هذا العام هي التكنولوجيا العميقة والصناعات الإبداعية والتكنولوجيا التعليمية. ونحن محظوظون بشكل خاص بأن ينضم إلينا CMA CGM وإيدال وجامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية، كشركاء داعمين للنسخة الثانية عشرة من مسابقة الشركات العربية الناشئة حيث نسلط الضوء على الدور الرائد للمنافسة في تمكين رواد الأعمال العرب من الاستفادة من كامل إمكاناتهم الاقتصادية".

وتعليقاً على الشراكة الجديدة، قال نبيل عيتاني، رئيس مجلس الإدارة والمدير العام في مؤسسة تطوير الاستثمار في لبنان (إيدال): "نحن نؤمن بالشباب اللبناني، ودوافعهم الريادية وقدراتهم المبتكرة. ونحن في إيدال ملتزمون بدعم مبادرات [رواد الأعمال اللبنانيين] من أجل السير معهم نحو موجة الثورة التكنولوجية التي يحتاجها لبنان. نحن فخورون جدًا بهذا التعاون مع منتدى MIT، وكلّنا ثقة بأن هذا البرنامج سيوفر للعقول اللبنانية المبدعة الدفعة التي تستحقها بدعم من القطاعين العام والخاص مجتمعين".

وقال جوزف دقاق المدير العام لشركة MERIT CORPORATION SAL في لبنان والتابعة لـCMA CGM ولمكتب المشرق الإقليمي إن "الرقمنة هي واحدة من ركائز التطوير فيCMA CGM . يسعدنا أن نكون شركاء في مسابقة منتدى MIT للشركات العربية الناشئة ونحن نواصل دعم التحول الرقمي في لبنان والمنطقة من خلال مبادراتنا المختلفة. ونستثمر بالكامل في تطوير الشركات الناشئة المحلية والإقليمية ونراهن على إبداعاتها وأفكارها الثورية لتكييف أعمالنا واستراتيجيتنا بشكل مستمر".

وعن الشراكة الجديدة قال هتان أحمد، مدير مركز ريادة الأعمال في جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية (كاوست): "نحن فخورون بالشراكة مع منتدى MIT وهو أحد أعرق برامج ريادة الأعمال في الشرق الأوسط وعنصر رئيسي في البيئة الحاضنة المحلية للشركات الناشئة. ونحن في كاوست نعمل مع الشركات الناشئة ذات التقنية العالية لحل بعض التحديات العالمية الأكثر إلحاحاً. وفي الدور نصف النهائي لمسابقة هذا العام، ثمة فريقين متخرجين من جامعة الملك عبدالله هما Oaesis وiyris اللذين يعملان على حلول في مجال التكنولوجيا الزراعية والطاقة المتجددة. لطالما كانت الشركات الناشئة في جامعة الملك عبدالله مشاركة نشطة في منتدى MIT لتوسيع نطاقها".

سوف تختتم المسابقة بمؤتمر ينعقد في 29 آذار/مارس. تسجيل الحضور مفتوح في الوقت الراهن على الموقع الرسمي للمسابقة. ابقوا على اطلاع للحصول على آخر الأخبار: #ASC2019 و#MITEFArab


تود ان تكتب مقالة رأي لمدونة "براكيت"؟ اضغط على الرابط هنا لتعرف المزيد.